منتديات ستايل بنات
~ نتشرف بتسجيلكم لمنتدانا المتألق منتدى ستايل بنات ~

~ إدارهـ المنتدى ~


^$$^
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هَل فِي قُلوبكُم مرض ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
~ جمالها بدلعها ~



» uя şмş ● : وهـ بسس يآآإلبى آإنآإ خوقآإت




انثى عدد المساهمات : 457
تاريخ التسجيل : 19/11/2010
الموقع : في وسط قلبه ـآ
» الـ۶ـםـل\الترفيـﮧ ● : طالبهـ آإ / ونااستي
البب’ـرنامج المم’ــفضل القوقل ..

مُساهمةموضوع: هَل فِي قُلوبكُم مرض ؟   الأحد يوليو 24, 2011 7:41 pm

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحِيمْ


السّلامُ عليكُم ورحمةُ اللهِ وبركَاتُهْ

~











إنّ مِن آسَى مظَاهرِ العَصر , هُـوَ ما نرَاهُ الَيومْ .. مُنتشرُ في كُل مكَان - الا من رحمُه الله تعَالى -

وعُوفِي من آفَةِ الولَاء .. للكُفّار . .


يُغصُّ القلبُ مليُون مرّة .. حين يُرى ان ابنَ الاسلام وابنةَ الاسلام .. يُجاهُرُون بِ ولاءِ الكُفّار

النّصارى منُهم والبُوذيون .. ومن قد لا يكُون لُهم دينْ . .


فَ الفرقة الكُوريّة سلبتْ البابُهم , وذلكَ الممثل اليابنيّ لهُ نصيب من حُبّهم ..

وتلكَ المغنية او الراقصة .. التي لم تجدِ قُماشاً كافياً ل تُغطّي بدَنها وجد اسمهَا مكاناً لِ يُضاف الى

كلمة " عاشق , او عاشقة " ..

هذا بالنسبة للشرق اسيوين الذين اخالُهم ولستُ ادري حقيقةً .. سلبُوا اضواء الشرق الاوسط

الَوطنِ العربي او الاسلامِي .. من اولئك الذين سلبُو الباب السُفهاء مُسبقاً من ممثلي هوليود ومغنيي الروكْ

او .. ظاهرة الايمُو التي انتشرت الى حدّ الغُثاء .. والقرف.. و .. اللهُ المُستعان ..









لا يخفَى على احدٍ , كيف ان اسماء البناتِ والصبيان في مُعرفاتِ المُنتديات قد تحولت

الى اسماء كورية يابانية صينية او حتى قد تكُون عبرية ! ! ..

او اسم لفرقة غناء اجنبية , ومن ثم تحت الاسم تُكحل عيناك برؤية صُورة لمغنٍ او راقص

و بأوضاعٍ مُخزية تشيحُ بوجهكَ " استحياءً " ان ترى مثل هذهِ المناظر

ثُم تنزل الى اسفل لترى عبارات العِشق والغرام في هذا المغني او المُمثل او الكَافر عُموماً

وان لم يكُن عبارات هيامٍ ماسخة ستراها كلمات الأغنيّة التي لم تُحفظ لروعتها بل حُفظت حُباً

في مُغنيها التِي تَرى في وصفهم للجمال والوسامة و الرشاقة والروعة مُحتكرُ عليهم ..

فِي حين انّه ولا شمَاتة .. والعياذُ بالله ! .. ولكن .. اخالهُم عمُو وصمَو و عمت وصمت قُلوبهم ..

فاللهم اهدنا و ارحمنا و لا تبتلينا يارب العَالمِين ..








وتعجبُ والله .. ان ترى انواع الجِدال والغيرة ان سُبَ المُفضل لهذا .. فترى الدُنيا قامت ولم تقعُد . .

من الصُراخ والغضب لأجله والأخذ بحقه ..

والله .. اني رأيتُ فرقتين اختلفتا .. في مغنيتين فاجرتين اجنبيتين ..

كُل يدافع عن المُفضّلة لديهْ . . و يظهر محاسنها ويُدافع عن عُيوبها ..

و يُبرر افعَالها ! ! ! و تجدُ ان عنده خلفية كاملة عن سيرة حياتها .. ! ! فترى المدُعي العام ينبذ

اما المحامِي فيستدل بموقفٍ حصل لها في طُفولتها و اثر على شخصيتها

فهُو العالم والدارس النفساني و المحلل الاخلاقي و المُدافع و و و

و تسيلُ الدمُوع بحرقةٍ وانا اسأل ..

هل للرسُول عليه ازكى صلاة وسلام .. روحي ابي وامي لهُ الفدا .. من هذا الفعلٍ نصيب ؟






مفهُوم الولاء والبراء . .



الولاء : هُو اظهار المُوالاة والمحبّة . .

وهُو قسمانْ , مشروعُ وممنوع .. واقتصرُ على ذكر الممنوع

وهُو اظهارْ المُوالاة والمحبّة للكفار ..

وجاء تحريمُه في اكثر من موضع في القُرءان الكرِيم ..
في قوله سبحانه

(وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ )



قال
تعالي : (وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلا النَّصَارَى حَتَّى
تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ
اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ
مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلا نَصِيرٍ (البقرة:120)



(
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا بِطَانَةً مِنْ دُونِكُمْ
لا يَأْلُونَكُمْ خَبَالاً وَدُّوا مَا عَنِتُّمْ قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاءُ
مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ قَدْ بَيَّنَّا
لَكُمُ الْآياتِ إِنْ كُنْتُمْ تَعْقِلُونَ )


وقَال
تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تُطِيعُوا فَرِيقاً مِنَ
الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ يَرُدُّوكُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ كَافِرِينَ
(100) وَكَيْفَ تَكْفُرُونَ وَأَنْتُمْ تُتْلَى عَلَيْكُمْ آيَاتُ اللَّهِ
وَفِيكُمْ رَسُولُهُ وَمَنْ يَعْتَصِمْ بِاللَّهِ فَقَدْ هُدِيَ إِلَى
صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (آل عمران:101)



وقال
تعالى : (وَالَّذِينَ كَفَرُوا بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ إِلَّا
تَفْعَلُوهُ تَكُنْ فِتْنَةٌ فِي الْأَرْضِ وَفَسَادٌ كَبِيرٌ)


لا
يَتَّخِذِ الْمُؤْمِنُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ
الْمُؤْمِنِينَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ فَلَيْسَ مِنَ اللَّهِ فِي شَيْءٍ
إِلَّا أَنْ تَتَّقُوا مِنْهُمْ تُقَاةً وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ
وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ (آل عمران:28)



وقال
تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي
وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ تُلْقُونَ إِلَيْهِمْ بِالْمَوَدَّةِ وَقَدْ
كَفَرُوا بِمَا جَاءَكُمْ مِنَ الْحَقّ )

أمّا البراء ,

فهُو اظهار البراءة والمُعاداة . . للذين يكفرُون بالله و يُخالفون تعاليمْ الشرع

كمَا قال تعالى " لكُم دِينُكم ولي دين "




فَهل فِي قُلوبكم مرض ؟


وهل بعد كُل هذهِ الايات التي تحرّمُ علينا مُولاة الكُفّار .. ترانا - يا هدانا الله -

محبهم من الصميم و نظهرُ بلا خجل حبهم ونقلدهم ونشجعهم وبعد هذا نقُول وببالغ الأسى

متى ينصرُنا الله .. فلا حَول ولا قُوة الا بالله ..


ان محبتهم مُحرّمة . . بل ان بُغضهم واجب لاكتمال الايمان ! !

ومن الأدلة النبوية علي تحريم موالاة الكافرين ووجوب موالاة المؤمنين


عن ابن عباس أن النبي قال : (( أوثق عُرَى الإيمان الموالاة في الله والمعاداة في الله والحب في الله والبغض في الله ))

وعن أبى أمامة مرفوعاً (من أحب لله وأبغض لله وأعطى لله ومنع لله فقد استكمل الإيمان ))


وفي
الحديث الصحيح أن جريراً رضى الله عنه قال : (( أتيت النبي وهو يبايع فقلت
: يا رسول الله أبسط يدك حتى أبايعك واشترط علىّ فأنت أعلم ، فقال النبي :
أبايعك على أن تعبد الله وتقيم الصلاة المكتوبة وتؤتى الزكاة وتنصح لكل مسلم ، وتبرأ من الشرك))


ولقد كان مفهوم الولاء والبراء ناصعاً واضحاً في حس أصحاب النبي وحولوه على أرض الواقع
إلى صورة مشرقة لا مثيل لها ، بل وقد تقف الكلمات أمام وصفها خجلى !!




انّ للبراء من المُشركِين صُور كثيرة . . و اشكال متعددة لا حصر لها

لكنّي وبنظرِتِي القاصرة .. اجدُ انّ في عصرنا هذا ..

اصبحَ الولاء للكُفار يتجلّى فِي مُوالاة وحُب المغنين و المغنيات والممثلين والممثلات

واعجبُ لاصحاب المنتديات الذين يروجون لاعمالهم ومسلسلاتهم ..

وكأننا لم يكفنا همُوم المُحرمات التي تُنتتجُ منا وفينا كي نقفزُ الى ما هُم فيه

فا اللهُ المُستعان . .

اقتصرتُ حديثي عن الولاء لاولئك الشرق اسيوين او الغربين . .

وأسألُ الله العليّ العظيم ان نكون ممن يستمعُون القول فيتبعُون احسنه

ولا تنسُوا ذكر الله والصلاة على الحبيب

في امان الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
~/ همسة مشاعر/~



» uя şмş ● : شش’ــيء طبيعع’ــي لو يغغ’ــاروون البنات ..~
للجج’ـــمال أخخ’ـــبار وأنن’’ـأ مووجج’ـــزهـ ..~




انثى عدد المساهمات : 591
تاريخ التسجيل : 26/10/2009
الموقع : *.. فوووق الأإأإأرض وتحح’ــت السس’ــمأإأإء ..*
» الـ۶ـםـل\الترفيـﮧ ● : ^ ــــ ^ طط’ــالبهـ ^ ــــ ^
البب’ـرنامج المم’ــفضل مافف’ــي برنن’ــامج محح’ـــدد

مُساهمةموضوع: رد: هَل فِي قُلوبكُم مرض ؟   الإثنين يوليو 25, 2011 7:25 am

موضوع في قمة الخيااال
طرحت فابدعت
دمت ودام عطائك
ودائما بأنتظار جديدك الشيق
لك خالص حبي وأشواقي
سلمت اناملك الذهبيه على ماخطته لنا
اعذب التحايا لك

لكـ خالص احترامي


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aldoniahloa.ahlamontada.com
~ جمالها بدلعها ~



» uя şмş ● : وهـ بسس يآآإلبى آإنآإ خوقآإت




انثى عدد المساهمات : 457
تاريخ التسجيل : 19/11/2010
الموقع : في وسط قلبه ـآ
» الـ۶ـםـل\الترفيـﮧ ● : طالبهـ آإ / ونااستي
البب’ـرنامج المم’ــفضل القوقل ..

مُساهمةموضوع: رد: هَل فِي قُلوبكُم مرض ؟   الإثنين يوليو 25, 2011 8:44 am

نورـــتي حياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هَل فِي قُلوبكُم مرض ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ستايل بنات :: القسم العام :: منتدى الاسلاميات-
انتقل الى: